أعرب الوفد البرلماني الروسي وناشطون من الولايات المتحدة وكندا وإيرلندا يزورون سورية لمواكبة الاستحقاق الدستوري لانتخابات رئاسة الجمهورية عن أملهم بأن يعم الاستقرار في سورية وتكون الانتخابات الرئاسية نموذجا يحتذى في الدول المجاورة. فيما وضع رئيس اللجنة القضائية العليا القاضي هشام الشعار أعضاء الوفدين بصورة الإجراءات التي اتخذتها اللجنة لإنجاح العملية الانتخابية بكل شفافية .

أشار رئيس لجنة شؤون الأمن في مجلس الدوما الروسي سيرغي غافريلوف رئيس الوفد إلى أن أعضاء الوفد مهتمون جدا بالانتخابات الرئاسية التي ستجري في سورية الثلاثاء والاطلاع على حجم المشاركة الشعبية فيها باعتبارها أول انتخابات رئاسية تعددية تجري وفقا للدستور وقانون الانتخابات الذي أقره مجلس الشعب مؤخرا معربا عن أمله في أن تكون هذه الانتخابات نموذجا يحتذى في الدول المجاورة.

وعبر أعضاء الوفد عن تضامنهم مع الشعب السوري في مواجهته الحرب الظالمة التي يتعرض لها مؤكدين أن الشعب الروسي بمختلف فئاته يدعم تطلعات الشعب السوري إلى حياة حرة كريمة وحقه في انتخاب رئيس للبلاد ومحاربة المجموعات الإرهابية المسلحة ومحاسبة المسؤولين عن الجرائم التي ترتكب بحق المدنيين.